vendredi 10 février 2012

وفاة الدكتور إبراهيم الفقي إثر حريق بمنزله

لقي الدكتور إبراهيم الفقي، الخبير المصري في التنمية البشرية والبرمجة اللغوية، ورئيس مجلس إدارة المعهد الكندي للبرمجة اللغوية؛ مصرعه مختنقاً، إثر اندلاع حريق هائل بالشقة التي يقيم بها، اليوم الجمعة.

وقد نشب الحريق في الطابق الثالث من مركز الدكتور إبراهيم الفقي للطب النفسي، الكائن بشارع مكرم عبيد بمدينة نصر، وامتد لباقي أدوار العقار الذي يمتلكه الفقي ويقيم به.


وأدى الحريق إلى وفاة الدكتور الفقي، (62 عاماً)، وشقيقته فوقية محمد الفقي، (72) عاماً، ومربية الأطفال التي كانت تقيم معهم، حسب ما أفادت وسائل الإعلام المصرية.


وقد تمكنت قوات الدفاع المدني من السيطرة على الحريق، وتم انتشال الجثث الثلاث التي نقلت إلى المستشفى، وتولت نيابة مدينة نصر التحقيق لمعرفة سبب الحريق.


وقد أشار نجل شقيقة الدكتور إبراهيم، التي لقيت مصرعها معه، إلى أنه في المنزل عدد كبير من الدفايات، وقد يكون ذلك سبب اشتعال الحريق، بينما أشارت بعض وسائل الإعلام إلى أن حريقا محدودا قد نشب في سلم خشبي داخلي وامتد إلى بقية المبنى.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire